الرئيسية » بحوث ومقالات الشيخ

إسنادي إلى كتاب الشمائل المحمدية للترمذي

 الكاتب: الشيخ عاطف عبد المعز الفيومي

الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على المبعوث رحمة للعالمين نبينا محمد صلى الله عليه وآله أجمعين. أما بعد:

فقد سألني بعض الأفاضل من طلاب العلم النجباء، والمشايخ الفضلاء، أن أذكر على صفحات موقعنا بعض أسانيدي إلى الكتب الحديثية وغيرها، وقد أجبتهم إلى ذلك محبة في الله تعالى، ونشرًا للعلم والخير، وطلبًا لرضى الله تعالى أولًا وآخرًا إن شاء الله تعالى، ثم نشرًا لأسانيد مشايخنا الأجلاء النبلاء، عسى أن يجمعنا الله تعالى بهم جميعًا في جنات النعيم وفي فردوسه الأعلى إنه سميع قريب، وها أنا أذكر بعض أسانيدي مختصرة، وإذا وقع خطأ أو سهو غير مقصود، فنلتمس العفو من الأفاضل، وليراجع في مكانه ومظانه لضبطه وتصحيحه، من غير تثريب ولا تشهير، فقد كتبت ذلك في ضيق من الوقت، وشتات من الفكر، وعجلة من الأمر، ونسأل الله التوفيق والهدى والرشاد.

إسنادي إلى كتاب الشمائل المحمدية للترمذي:

أخبرنا به جماعة، منهم: الشَّيخ المعمر عبد الشكور بن هاشم فياض البرماوي الأركاني لجميعه سماعًا وإجازة، عن محمد زكريا الكاندهلوي، عن خليل أحمد السهارنفوري.

(ح) وأخبرنا به الشَّيخ المعمر غلام الله رحمتي الكاكري الأفغاني سماعًا لجميعه، عن محمد إدريس الكاندهلوي، عن خليل أحمد السهارنفوري الأيوبي، عن عبد القيوم البدهانوي، ومحمد مظهر النانوتوي، وعبد الغني الدهلوي، ثلاثتهم عن الشاه محمد إسحاق الدهلوي.

(ح) وأخبرنا به شارحه الشَّيخ العلامة ثناء الله بن عيسى خان اللاهوري المدني لجميعه سماعًا وإجازة، أخبرنا عبد الله الروبري، أخبرنا عبد الجبار الغزنوي، أخبرنا نذير حسين الدهلوي.

(ح) وأخبرنا به عاليًا الشَّيخ محمد بن عبد العلي الأعظمي الأنصاري الهندي لجميعه سماعًا وإجازة، أخبرنا أبو القاسم سيف بن محمد سعيد البنارسي إجازة إن لم يكن سماعًا، أخبرنا نذير حسين الدهلوي كذلك.

 (ح) وأخبرنا به أيضًا عاليًا الشَّيخ المعمر محمد إسرائيل بن محمد إبراهيم الندوي الهندي السلفي سماعًا لجميعه، أخبرنا عبد الحكيم الجيوري قراءة لأوله وإجازة، عن نذير حسين الدهلوي.

 (ح) وأخبرنا به أيضًا عاليًا الشَّيخ المعمر ظهير الدين بن عبد السبحان الرحماني المباركفوري الأثري لجميعه سماعًا وإجازة، أنبأنا محمد عبد الرحمن المباركفوري صاحب (تحفة الأحوذي)، أخبرنا نذير حسين الدهلوي، أخبرنا الشاه محمد إسحاق الدهلوي، أخبرنا عبد القادر وعبد العزيز ابنا ولي الله الدهلوي، كلاهما عن أبيهما ولي الله الدهلوي، بسماع عبد العزيز على الأقل عليه لجميعه، عن أبي طاهر الكوراني، عن أحمد النخلي وحسن العجيمي، حدثنا عيسى الثعالبي الجعفري، أخبرنا النور علي بن محمد الأجهوري سماعاً، أخبرنا شهاب الدين أحمد الرملي سماعاً، أخبرنا زكريا الأنصاري سماعاً، عن الحافظ ابن حجر العسقلاني، وأبي الفتح محمد بن أبي بكر المراغي إجازة، أخبرنا الحافظان أبو الفضل العراقي وأبو الحسن الهيثمي سماعاً، أخبرنا عبد الله بن محمد بن قيم الضيائية والصلاح محمد بن أحمد بن أبي عمر، وعمر بن محمد الشحطبي، قالوا: أخبرنا الفخر بن البخاري سماعاً.

ح. وبرواية أبي طاهر الكوراني، عن عبد الله بن سالم البصري قراءة وسماعاً، عن محمد بن العلاء البابلي، عن سالم السنهوري، أخبرنا النجم الغيطي بقراءتي، أخبرنا عبد الحق السنباطي لجميعه، أخبرنا به جماعة منهم المسند المعمر شمس الدين أبو عبد الله محمد بن عمر بن حصن الملتوتي قراءة عليه، قال: أنا به جماعة منهم العلامة شيخ القراء أبو إسحاق إبراهيم بن أحمد التنوخي سماعاً، أخبرنا الحافظ أبو الحجاج المزي سماعاً، أخبرنا الفخر بن البخاري والكمال عبد الرحيم بن عبد الملك المقدسي، أخبرنا أبو اليُمن زيد بن الحسن الكِنْدي، أخبرنا أبو شجاع عمر بن محمد بن عبد الله البسطامي، أخبرنا أبو القاسم أحمد بن محمد الخليلي، أخبرنا أبو القاسم علي بن أحمد الخزاعي، أخبرنا الهيثم بن كليب الشاشي، حدثنا أبو عيسي محمد بن عيسى بن سورة الترمذي.

(ح) وأخبرنا به عاليًا عن سابقه الشَّيخ المعمر عبد الرحمن بن عبد الحي بن عبد الكبير الكتاني المغربي لجميعه سماعًا وإجازة، أخبرنا والدي عبد الحي مرارًا قراءة وسماعًا، عن أبي النصر الخطيب الدمشقي.

(ح) وأنبأنا به عاليًا جدًا الشَّيخ المعمر عبد الرحمن بن شيخ بن علوي الحبشي الحضرمي، عن أبي النصر الخطيب الدمشقي، عن الوجيه عبد الرحمن الكزبري الدمشقي، عن مرتضى الزبيدي، عن أحمد بن سابق الزعبلي، عن الشمس محمد بن العلاء البابلي، عن الشمس الرملي، عن زكريا الأنصاري، عن الحافظ ابن حجر العسقلاني، به.

 

   
 

 
 

  العودة إلى الخلف       

  اطبع هذه الصفحة

أضف هذا الموقع للمفضلة لديك